إثر الاعتداء الغاشم على الروضة العسكرية سماحة المرجع السيد الشيرازي دام ظله يجتمع بمراجع قم المقدسة

 

 

على أثر الفاجعة الكبرى التي حلّت بالإسلام وهتكت حرمة الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله بتفجير القبة النوراء للإمامين العسكريين علي بن محمد الهادي والحسن العسكري سلام الله عليهم وتهديم الضريح الطاهر لهما وتفجير السرداب المقدس للإمام الثاني عشر الحجة بن الحسن بقية الله من العترة الطاهرة عجل الله تعالى فرجه الشريف، قام سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله، بلقاء مجموعة من كبار مراجع التقليد في قم المقدسة وتبادل الحديث معهم حول الأسباب لهذه الفاجعة الأليمة، وما يمكن أو ينبغي حالاً ومستقبلاً لتطويق المأساة والسبل التي تحول دون تكرر أمثال ذلك، ومن جملة من اجتمع السيد المرجع دام ظله معهم:

1. آية الله العظمى سماحة الشيخ حسين الوحيد الخراساني دام ظله.

2. سماحة آية الله العظمى السيد محمد صادق الحسيني الروحاني دام ظله.

3. سماحة آية الله العظمى الشيخ ميرزا جواد التبريزي دام ظله.

4. سماحة آية الله العظمى الشيخ لطف الله الصافي الگلبايگاني دام ظله.

5. سماحة آية الله العظمى السيد محمد الشاهرودي دام ظله.

6. سماحة آية الله العظمى السيد محمد تقي الطباطبائي القمي دام ظله.

المصدر : إباء – 25-2 -2006