الحكم بالسجن على نائبة نمساوية تطاولت على الإسلام 

 

 

د ب أ: حكمت محكمة مدينة ''جراز'' النمساوية أمس على النائبة البرلمانيــــــة النمساوية ذات الاتجاه اليميني سوزان فينــتر (51 عاما) بالسجن ثــــــلاثة أشــــــهر مع إيقاف التنفيذ بتهمة الإدلاء بتصريحات تزدري الإسلام. وألزمتها بدفع غرامة قدرها 24 ألف يورو وأعلنت المحكمة، ومقرها عاصمة ولاية شتايرمارك جنوب النمسا، في حيثيات الحكم أن النائبة مدانة ''بالتحريض على الفتنة واحتقار التعاليم الدينية''. ومن جانبها أعلنت النائبة أمام المحكمة أنها غير مذنبة .

وكانت فينتر هاجمت النبي محمد أثناء خوضها للمعركة الانتخابية في ولاية شتايرمارك. وطالبت بافتتاح ''ماخور حيواني'' في متنزه مدينة جراز حتى ''يكـــف مسلمو المدينة عن اغتصاب الأطفال'' وكادت تصريحات سوزان فينتر العضو بحزب الحرية النمساوي اليميني قبل عام خلال المعركة الانتخابية بمقاطعة شتاينمارك أن تتسبب في إثارة نزاع دبلوماسي بين النمسا وعدد من الدول الإسلامية وينص القانون النمساوي على عقوبة السجن مدة تصل إلى عامين لتهمة التحريض على الفتنة وازدراء الدين وهي التهمة التي واجهتها فينتر في هذه القضية .

وكل ذلك حسب رأي الكاتب في المصدر المذكور نصاً ودون تعليق .

المصدر: .alittihad.ae