مؤسسة الزهراء عليها السلام الثقافية العالمية تؤبن الفقيد الشيرازي في كربلاء المقدسة

 

 

تحت ظلال الحديث الشريف: «اذا مات العالم ثلم في الاسلام ثلمة لا يسدها شيء» أقامت مؤسسة الزهراء عليها السلام الثقافية العالمية التي تعمل تحت إشراف سماحة الشيخ علي الشمري مجلساً تأبينياً استمر لمدة ثلاثة ايام بمناسبة رحيل العالم الرباني والفقيه العامل فقيد العلم والورع والتقوى سماحة آية الله السيد محمد رضا الشيرازي قدس سره وذلك بمقرها في حي الحسين عليه السلام بكربلاء المقدسة, وقد تواصلت التلاوات القرآنية على روح الفقيد العزيز ليعتلي المنبر سماحة السيد علي الحسيني متحدثاً حول مقامات السيدة الطاهرة فاطمة الزهراء عليها السلام ومكانتها او منزلتها لدى الله سبحانه ورسوله وآل بيت النبوة والعصمة.

كذلك تحدث حول الاخلاق الفاضلة والصفات الحميدة التي تحلى بها سماحة السيد محمد رضا الشيرازي قدس سره مبيناً انه رحمة الله قد استمدها من اخلاق رسول الله صلى الله عليه وآله الذي صرح بها القرآن الكريم قالواً: (انك لعلى خلق عظيم) . من هنا نعرف سر المحبة التي كانت للفقيد في قلوب المؤمنين و التي تجلت اثناء التشيع المهيب من مدينة قم الى كربلاء المقدستين.