المؤسسات الثقافية والقنوات الفضائية تقيم حفلاً تابينياً بمناسبة رحيل آية الله السيد محمد رضا الشيرازي في كربلاء المقدسة

 

   

منذ رحيل فقيد العلم والورع والتقوى آية الله السيد محمد رضا الحسيني الشيرازي قدس سره ومجالس الفاتحة والتأبين مستمرة في كربلاء المقدسة حيث أقامت المؤسسات الدينية والثقافية والاعلامية والقنوات الفضائية التابعة لمرجعية آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله مجلساً تأبينياً يوم الاربعاء 7 جمادى الثانية 1429 هـ في قاعة الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله في شارع قبلة الإمام الحسين عليه السلام وقد القى الدكتور أحمد باهض تقي مدير مركز الفرات للتنمية والدراسات الاستراتيجية كلمة بالمناسبة استعرض من خلالها رموز مضيئة من اسرة السادة آل الشيرازي مؤكداً كونها اسرة عريقة في الجهاد والعلم والتقوى مسلطاً الأضواء على جوانب من حياة سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد ميرزا مهدي الشيرازي قدس سره وسماحة الإمام الراحل السيد محمد الحسيني الشيرازي أعلى الله درجاته وسماحة الشهيد آية الله السيد حسن الشيرازي قدس سره، ذاكراً ان سماحة السيد الفقيد كان سليل تلك الأسرة الشريفة وبالتالي فإننا والعالم الاسلامي أجمع فقدنا عالماً قل نظيره.هذا وقد حضر المجلس وفد من مكتب المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله في كربلاء المقدسة وكذلك وفد من مكتب المرجع الديني سماحة السيد محمد تقي المدرسي حفظه الله.

كما وقام مركز الفرات للتنمية والدراسات الاستراتيجية بإصدار كراس بالمناسبة تحت عنوان: «بعد رحيل العالم الرباني الفقيه الفقيد آية الله السيد محمد رضا الشيرازي رضوان الله عليه رجل حوزة .. وسليل عائلة كريمة» تم توزيعه خلال مجلس التأبين.