مكتب المرجع الديني سماحة السيد محمد تقي المدرسي  بكربلاء يقيم مجلس الفاتحة على روح الفقيد آية الله السيد محمد رضا الشيرازي

   

 

أقام مكتب المرجع الديني سماحة السيد محمد تقي المدرسي حفظه الله مجلس الفاتحة ترحماً على روح فقيد الأمة الإسلامية والحوزة العلمية سماحة آية الله السيد محمد رضا الشيرازي قدس سره يوم الخميس 8 جمادى الآخرة 1429 هـ وبحضور سماحة المرجع المدرسي حفظه الله وقد تواصلت التلاوات القرآنية الشريفة على روح الفقيد فيما اعتلى المنبر الشريف الخطيب الحسيني فضيلة السيد حسين العذاري متحدثاً حول المظلومية الكبرى والمصيبة العظمى التي لحقت آل بيت الرسالة على صاحبها أفضل الصلاة والسلام باستشاد البضعة الطاهرة فاطمة الزهراء سلام الله عليها فإن المظالم التي حلت بها سلام الله عليها يندى لها جبين الانسانية فأعداءها لم يراعوا فيها حق رسول الله صلى الله عليه وآله فغصبوا حقها وكسروا ضلعها وحرقوا دارها كما وتحدث حول الفقيد الشيرازي رضوان الله عليه كونه عالماً عاملاً، والعالم الاسلامي بأمس الحاجة في الوقت الراهن لأمثاله وكنا ننتظر منه الكثير الا ان لله أمر هو بالغه ولا حول ولا قوة إلا بالله.

هذا وحضر المجلس وفد مكتب المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله كما حضر المجلس وفود وشخصيات حيث حضر: سماحة السيد كاظم الموسوي، فضيلة الشيخ صباح الشمري، فضيلة الشيخ عبد الحسن الفراتي عضو مجلس محافظة كربلاء، وسماحة الشيخ محمد علي داعي الحق والأستاذ أكرم الياسري محافظ كربلاء سابقاً، ووفد أساتذة جامعة كربلاء ووفد أهالي الخضر فضلاً عن أهالي كربلاء المقدسة.