الهيئات والمواكب الحسينية وحركة الوفاق الاسلامي يؤبنان الفقيد الشيرازي ويقيمان مجالس الفاتحة

   

 

 أقامت الهيئات والمواكب الحسينية في كربلاء المقدسة حفلاً تأبينياً بمناسبة رحيل فقيد العلم والورع والتقوى والمدافع عن الشعائر الحسينية بحق سماحة الفقيه آية الله السيد محمد رضا الشيرازي قدس سره في قاعة الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وذلك في يوم الاثنين.

تميز حفل التأبين بوجود مجموعة من الرواديد والادباء والشعراء حيث ألقى الشاعر الأديب الحاج عودة التميمي قصيدة بالمناسبة ومن ثم كان للصوت الحسيني صداه في احياء حفل التأبين فكانت مشاركة لكل من الرادود الحسيني السيد حمودي الحسيني الكربلائي والرادود الحسيني حازم جواد والرادود كاظم الوزني واخيراً مشاركة الرادود والشاعر محمد حمزة الكربلائي كما واستمرت مجالس الفاتحة على روح الفقيد الشيرازي قدس سره حيث أقام موكب الشطرة الكبير في مدينة الناصرية مجلس عزاء بالمناسبة وذلك في جامع الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله ولمدة ثلاثة أيام ابتداءاً من يوم الثلاثاء 10/6/2008 تحت اشراف السيد حسان السيد نوري والحاج سعد احمد الموسوي.

هذا وأقامت حركة الوفاق الاسلامي مجلس الفاتحة على روح الفقيد الشيرازي رحمه الله في قاعة الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله، تميز بحضور شخصيات دينية وسياسية وعشائرية فضلاً عن جمهور المؤمنين في كربلاء المقدسة.

تخلل المجلس مجموعة تلاوات قرآنية ومن ثم اعتلى المنبر فضيلة الخطيب كاظم الحائري متحدثاً حول السيرة العطرة للفقيد سيما جهاده في سبيل انشاء جيل مؤمن صالح يأخذ على عاتقه مهمة تبليغ رسالة الإسلام.