ملايين الشيعة يحيون أربعينية الإمام الحسين عليه الصلاة والسلام في كربلاء المقدسة

  

 

لم توقف الاعمال الارهابية التي استهدفت امس جموع زوار سيد الشهداء الامام الحسين (عليه السلام)، الزحف المليوني، القادم من جميع المحافظات العراقية، باتجاه كربلاء المقدسة لاحياء ذكرى الاربعينية، مع توقعات بوصول عددهم الى نحو عشرة ملايين زائر.

حشود الايمان ملأت الطرق المؤدية الى مدينة الحسين ترفع رايات السلام والمحبة وراية الله اكبر، وتدعو الى الاقتداء باخلاق وسلوك ائمة اهل البيت(عليهم السلام)، لم تذهب لاهداف دنيوية، بل لاعلان النصــر للحق والفــضيلة، وتأييدا للأمر بالمــعروف والنهي عن المنكر وتشهد هذه الايام وحتى ذروة يوم الاربعينية ليلة الاربعاء على الخميس المقبلين، تدفق زوار الامام الحسين(ع)، مع اتخاذ الحكومة وجميع دوائر الدولة جميع التسهيلات لانجاح مراسيم هذا العام الذي شهد استقرارا امنيا ملحوظا في بغداد واغلب محافظات البلاد، وعن هذه الاجراءات قال محافظ كربلاء الدكتور عقيل الخزعلي لـ"الصباح"، ان الحكومة المحلية وبالتنسيق مع الحكومة المركزية تسعى جاهدة لتوفير جميع الخدمات إن كانت أمنية أو خدمية أو صحية لهذه الجموع المليونية ويتوقع الخزعلي أن يصل مدينة كربلاء ما بين تسعة إلى عشرة ملايين زائر لتأدية زيارة الأربعينية، مؤكدا ان عدد الزوار الأجانب هذا العام قد يصل الى أكثر من 50 ألف زائر عربي وأجنبي.

وكان رئيس الوزراء نوري المالكي  قد قرر امس، تكليف شيروان الوائلي وزير الدولة لشؤون الامن الوطني، بقيادة عمليات كربلاء اثناء الزيارة.  وأضاف محافظ كربلاء " يدخل يوميا إلى مدينة كربلاء ما يقرب من مليون زائر اغلبهم يأتي مشيا على الأقدام من مداخل المدينة الثلاثة الشمالية والشرقية والجنوبية"، موضحا إن الزوار بدأوا بالتوافد قبل عشرة أيام من موعد الزيارة لتأدية شعائرها ومن ثم العودة إلى مدنهم، لافتا الى انه من المتوقع أن يبقى في المدينة خلال يوم الأربعينية بحدود أربعة ملايين زائر وهو اكبر عدد تشهده كربلاء خلال السنوات الماضية واعلنت مديرية توزيع كهرباء كربلاء امس، عن استمرار التيار الكهربائي في كربلاء بدون انقطاع طيلة ايام الزيارة حسب تعليمات الوزارة وبين الخزعلي إن الزوار العرب والأجانب بدأوا بالتوافد على مدينة كربلاء، وان هناك أعداداً اخرى ستصل إلى المدينة خلال يوم الزيارة، مشيرا إلى إن هناك زواراً من البحرين والسعودية ولبنان والأردن والكويت وعمان وتنزانيا وإيران وباكستان.

وأوعز الدكتور عبد الفلاح حسن السوداني وزير التجارة بارسال 650 سيارة لنقل زوار أربعينية الامام الحسين "ع"، فيما شكلت وزارة النقل غرفة عمليات بالتنسيق مع وزارة الدفاع بغية تأمين الحماية لزوار مدينة كربلاء المقدسة، بحسب ما اعلنه لـ"الصباح" رئيس لجنة تنظيم النقل محمد سعيد السكافي الذي اكد ان الوزارة خصصت اكثر من (500) حافلة لنقل الزوار من مرآب بغداد في جانبي الكرخ والرصافة والى محافظة كربلاء وبالعكس، اضافة الى ان الشركة العامة لسكك الحديد خصصت قطارات لنقل الزوار من العاصمة الى محافظتي كربلاء والحلة من جانبه قال رئيس هيئة المواكب الحسينية في العراق عبد علي عبد الخالق الحميري: إن عدد المواكب المسجلة رسميا التي ستشارك في إحياء أربعينية الإمام الحسين بلغ 3400 موكب.

إن المواكب الحسينية هذا العام زاد عددها عن الأعوام الماضية التي تلت سقوط النظام المباد لتحسن الوضع الأمني من جهة وتحديا للإرهاب والإرهابيين، وان شوارع مدينة كربلاء امتلأت بالسرادق والخيم التي تعلن عن عناوين هذه المواكب، موضحا إن المواكب الحسينية جاءت من مختلف المحافظات الجنوبية وبغداد وديالى وصلاح الدين وغيرها وهذا يعني إن الجميع يعلن الوحدة العراقية في كربلاء بدوره قال نائب الأمين العام للعتبة الحسينية أفضل الشامي: إن مليوني زائر يدخلون يوميا إلى العتبتين الحسينية والعباسية، لافتا الى إن العتبتين الشريفتين تستقبلان الزوار على مدى 24 ساعة متواصلة.وشهد يوم امس تعرض الزائرين الى عمل ارهابي اثناء سيرهم الى كربلاء ماادى الى استشهاد 40 واصابة 60 آخرين.

وكل ذلك بحسب المصدر المذكور نصا ودون تعليق.

المصدر:alsabaah-25-2-2008