القاعدة من تجنيد المختليين نفسيا الى احتراف تجنيد الاطفال

 

 

قال مسؤولون في الجيش الاميركي ووزارة الدفاع العراقية ان عناصر تنظيم القاعدة في العراق يقومون بتدريب اطفال على عمليات مسلحة وخطف وعرضوا شريطا يظهر عدد من الفتية ملثمين ومسلحين وقال الادميرال غريغوري سميث المتحدث باسم الجيش ان "قوة من الجيش عثرت في الرابع من كانون الاول- ديسمبر الماضي على خمسة اشرطة فيديو خلال عملية دهم في منطقة خان بني سعد (50 كلم شمال شرق بغداد) تظهر اطفالا يتلقون تدريبات من قبل مسلحين" واوضح ان "العملية التي كانت تستهدف قياديين محليين في القاعدة اسفرت عن اعتقال اثنين ومقتل ثلاثة اخرين" وعرض الجيش الاميركي شريط فيديو يظهر اطفالا تترواح اعمارهم بين الحادية عشرة والخامسة عشرة يرتدون اقنعة ويتمرنون على حمل اسلحة وقاذفات صواريخ كما يخضعون لتمارين جسدية.

وفي احدى اللقطات تظهر مجموعة من الفتية يتعرضون لطفل يقود دراجة هوائية ويختطفونه بعد توجيه مسدسات الى رأسه طالبين منه وضع يده الى الخلف والجلوس على ركبتيه وقال سميث "لا يبدو ان هؤلاء الصبية تعرضوا للخطف او اجبروا على العمل في العصابات لكن تم استخدامهم من قبل اسرهم والتحقيقات لا تزال جارية بهذا الخصوص لكنه اكد عدم اعتقال اي منهم". وتابع "عندما شاهدنا هذا الشريط مع عدد من ابناء الحي حيث تم العثور على الاشرطة تبين لنا ان الاطفال هم ابناء عشائر تعمل مع القاعدة" وقد اتهم قادة عراقيون واميركيون اخيرا تنظيم القاعدة باستخدام اطفال بالاضافة الى مختلين عقليا لتنفيذ عمليات انتحارية في العراق.بدوره قال اللواء محمد العسكري المتحدث باسم وزارة الدفاع ان "هذا الفيديو دليل جديدة على يأس القاعدة". واضاف ان "التنظيم بدأ يفقد قدراته شيئا فشيئاامام عمليات قواتنا الامنية.

وكل ذلك بحسب المصدر المذكور نصا ودون تعليق.

المصدر:almarsed