خليل زاد:

                         مخاطر كبيرة يواجهها صحفيو العراق

 

 

وهم أمام خياري الرقابة الذاتية أو التضحية

عبر السفير الاميركي في العراق عن ادراكه بان الصحفيين العراقيين (مازالوا يواجهون مخاطر كبيرة) وكثيرا ما يجدون انفسهم امام خياري (الرقابة الذاتية والتضحية الذاتية).

وفيما قدم زلماي خليل زاد بخطاب اصدرته السفارة عنه امس في اليوم العالمي لحرية الصحافة تعازيه ومواساته في من قتل او اصيب من الصحفيين العراقيين او اجبـــــــر على الهجرة والعيش في المنفى.

وطالب ايضا بالاطلاق الفوري لسراح المخطوفين منهم، فانه قدم التهاني للعراقيين على(التقدم الذي انجزوه في بناء اعلام حر ومتنوع).

وقال السفير الاميركي في خطابه الذي تلقت(الصباح) نسخة منه:(ان الصحافة الحرة والفعالة هي عنصر مهم في الديمقراطيات الناجحة.

وحيثمــا تزدهر الصحافة الحرة، يناقش المواطنون بجرأة افكارا جديدة، ويتحدون الافتراضات، ويسعون للحوار كبديل للعنف وقبل تحرير العراق، كانت مثل هذه الاشكال من التعبير تقمع بشكل وحشي).

واضاف..(ومنذ ذلك الحين، اتخذ العراق خطوات هائلة في مجال حماية الاعلام وحرية التعبير، ويقف العراق اليوم جاهزا ليصبح قائدا اقليميا في هذا المجال). 

وكل ذلك حسب المصدر المذكور .

المصدر : جريدة الصباح – 4-5-2006