قراءات في فكر الإمام الشيرازي الراحل :

 

دور العاطفة في صناعة الرأي العام

 

 

إنّ للعاطفة مدخلية كبرى في صناعة الرأي العام، كما وأنّ للعقل مدخلية أيضاً، وكلّ من العقل والعاطفة له جذوره في البناء الثقافي والاجتماعي والاقتصادي والسياسي والتربوي والعائلي والجغرافي وما أشبه ذلك، ومن هذا المجموع يتكوّن العقل والعاطفة، ومنهما يتكوّن الرأي العام.

كما وأنّ للوراثة مدخلية لا على نحو الكليّة وإنّما على نحو الجزئية، فلو فرضنا أنّ إنساناً ولد في بغداد لأبوين بغداديين ثمّ انتقل إلى النجف الأشرف، فإنّه بعد كبره يصبح متّصفاً بصفات النجفيين، وإن كان لولادته في بغداد تأثير وارد في التفكير والسلوك أيضاً.

من هنا، فليس من السليم حصر الأمر في جهة أو في جهتين وليس من السليم حصر الصفات بناحية معيّنة، بل الصواب أنّ مجموعة الجهات هي التي تكوّن الرأي لدى الأشخاص؛ إذ من الآراء الشخصية يتكوَّن الرأي العام.

المصدر : الفقه – الرأي العام – ص - 80