«صندوق الأوبك» يدرس آلية لتمويل تجارة الدول النامية

 

 

وافق المجلس الوزاري لـ «صندوق الأوبك للتنمية الدولية» في الرياض على اقتراح تقدمت به دولة الامارات يتعلق بـ «فتح نافذة لتمويل التجارة مع الدول النامية وتفويض مجلس المحافظين وضع آليات تنفيذه».

وقال وزير الدولة للمال والصناعة الاماراتي رئيس المجلس الوزاري للصندوق محمد خلفان بن خرباش في بيان وزع في دبي امس، ان اقتراح الامارات جاء على خلفية ان «التجارة مع التكتلات الاقتصادية الدولية والاقليمية باتت اداة مهمة في تنسيق السياسات الاقتصادية الكلية»، على اعتبار ان ذلك «سيؤدي الى تعزيز حجم الاستثمارات الاجنبية المباشرة وزيادته، وتأكيد الكفاية الاقتصادية في استدامة الموارد لزيادة معدلات النمو».

وناشد خرباش الدول الصناعية «زيادة التزاماتها المالية تجاه الدول النامية وتحقيق الهدف الذي حددته الأمم المتحدة بتخصيص 0,7 في المئة من الناتج القومي الاجمالي لمساعدة الدول النامية، اضافة الى «إحراز تقدم جوهري في المحادثات المتعددة الأطراف في شأن تحرير التجارة وفتح اسواق الدول الصناعية لصادرات الدول النامية».

ورحب خرباش بمبادرة مجموعة الدول الثماني الكبرى «خفض أعباء الديون عن الدول النامية والغاءها». لكنه اعتبر ان هذه المبادرة «لا تخاطب جوهر المشكلة».

لكن الوزير الاماراتي أبدى قلقاً حيال «العجز المالي» في موازنات بعض الدول الصناعية التي رأى انها «تفاقمت عبر السنين». وطالب هذه الدول بتنفيذ الاصلاحات الهيكلية «بما يعزز السياسات المالية بهدف توفير أرضية قوية تؤدي الى نمو اقتصادي طويل المدى».

وفي المقابل، طالب الدول النامية بـ «تعزيز جهودها للتكيف مع الصدمات التي قد تنتج من جراء هذه الاصلاحات»، التي رأى أنها «ستؤدي الى اطلاق حرية السياسات الاقتصادية».

و كل ذلك بحسب المصدر المذكور.

المصدر: الحياة اللندنية-15-6-2006