خاتمي ينتقد سياسة احمدي نجاد الخارجية

 

 

انتقد الرئيس الايراني السابق محمد خاتمي السياسة الخارجية الصدامية للحكومة قائلا انها تفيد الاعداء ونقلت صحيفة ايرانية عن خاتمي قوله في خطاب في غرب ايران: "ان الشعارات العدائية والحادة تفيد الاعداء في ايذائهم للبلاد والنظام" واضاف: "ان محاربة الاستكبار يجب الا تعني بالضرورة زيادة كلفة ادارة البلاد" ويشير خاتمي الى سياسة خلفه، الرئيس محمود احمدي نجاد، ومواقفه المتصلبة مع الغرب في موضوع البرنامج النووي الايراني والتي جلبت على ايران ثلاث قرارات عقوبات دولية كما هاجم خاتمي حكومة احمدي نجاد متهما اياها "بتقديم احصاءات خاطئة" حول انجازاتها الاقتصادية في السنوات الثلاث الماضية وكانت هناك تكهنات ثارت بان خاتمي قد يرشح نفسه لانتخابات الرئاسة العام المقبل وفي الاسبوع الماضي انتقد مستشار الامن القومي السابق حسن روحاني الرئيس احمدي نجاد بانه خسر "فرصة ذهبية" لنمو الاقتصاد مع ارتفاع اسعار النفط العام الماضي.

وقال روحاني، الذي كان كبير المفاوضين في الملف النووي في رئاسة خاتمي: "ان الشعارات والتصريحات العابثة كلفت البلاد والعباد ثمنا باهظا" واشار الى ان كلفة الاستيراد ارتفعت بما بين 20 و30 في المئة مع تعرض النظام المصرفي الايراني لعقوبات دولية.

وكل ذلك بحسب المصدر المذكور نصا ودون تعليق.

المصدر:news.bbc.co