بان كي مون يبحث مع العاهل السعودي ارتفاع أسعار النفط وأثره على تكلفة السلع الغذائية

 

 

أجرى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إثر وصوله إلى جدة مساء السبت محادثات مع العاهل السعودي عبدالله بن عبد العزيز تناولت ارتفاع أسعار النفط وانعكاسات ذلك على تكلفة المواد الغذائية في العالم والأحداث على الساحتين الإقليمية والدولية وفي مقدمتها تطورات القضية الفلسطينية وعملية السلام في المنطقة وتناولت محادثات الأمين العام للمنظمة الدولية أيضا الأوضاع بالعراق ولبنان والسودان والصومال كما بحثا في جهود الأمم المتحدة للإسهام في إيجاد الحلول المناسبة لإنهاء الصراعات والتوترات التي تشهدها المنطقة . وتأتي هذه الزيارة التي تستغرق 24 ساعة بدعوة من العاهل السعودي وهي الثانية لبان كي مون إلى المملكة بصفته أمينا عاما للأمم المتحدة وكان بان زار الرياض في مارس/آذار 2007 للمشاركة في القمة العربية.

وكان بان كي مون قال الجمعة في لندن انه يتوقع عقد محادثات مفيدة حول دعوة السعودية الدول المنتجة والمستهلكة للنفط للاجتماع في جدة في 22 يونيو- حزيران وأكد اثر لقائه مع رئيس الوزراء البريطاني غوردن براون أن ارتفاع أسعار النفط يمثل "قلقا جديا" بالنسبة للعالم بأسره ودعت المملكة إلى الاجتماع في جدة في الوقت الذي بلغت أسعار الخام مستويات قياسية، إذ وصلت الأسعار في السادس من يونيو/حزيران في نيويورك إلى139 دولار للبرميل وقال بان كي مون في لندن إن علينا أن نحل المشكلة قبل التطرق إلى ارتفاع أسعار المواد الغذائية والنفط، معربا عن خشيته من أزمات متتالية تؤثر ليس فقط على الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية بل أيضا على الاستقرار السياسي.من جهته، قال وزير النفط السعودي علي النعيمي الجمعة في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء السعودية إن بلاده مستعدة للتعاون مع الأطراف المعنية الأخرى لمواجهة ارتفاع أسعار الخام التي يمكن أن يكون لها تأثير سلبي على الاقتصاد العالمي وخصوصا على اقتصادات الدول النامية وقالت النشرة الاقتصادية "ميس" إن المملكة يمكن أن تتخذ قرارا برفع إنتاجها ليصل إلى عشرة ملايين برميل يوميا خلال اجتماع جدة وذكرت صحيفة نيويورك تايمز أيضا الجمعة ان السعودية تنوي رفع إنتاجها بمقدار نصف مليون برميل إضافية يوميا اعتبارا من الشهر القادم وانتهت التعاملات في سوق نيويورك النفطية الجمعة على انخفاض وسط تكهنات حول إمكانية رفع الإنتاج في السعودية ويقدر الانخفاض بـدولار و 88 سنتا مقارنة بسعر الإغلاق الخميس.

وكل ذلك بحسب المصدر المذكور نصا ودون تعليق.

المصدر:radiosawa-15-6-2008