الفقراء هم ضحايا صراع الطاقة...إنتاج الوقود الحيوي وإرتفاع أسعار المواد الغذائية

 

حذرت  منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو) في التقرير، الذي نشرته أمس حول مستقبل المحاصيل والوضع الغذائي من أن أكثر دول العالم فقرا ستعاني أكثر من أزمة ارتفاع أسعار المواد الغذائية نظرا لتزايد الطلب على الحبوب واستنزاف الاحتياطي العالمي.

حول ذلك كتبت صحيفة مانهايمر مورجن الألمانية تقول:"الدول الغنية مسئولة أيضا عن هذه الأزمة. فالتوسع في إنتاج الوقود الحيوي للسيارات والدعم القوي لزراعة النباتات التي يستخلص منها هذا الوقود يساهم بشكل خاص في الارتفاع السريع لأسعار الحبوب. إن الثمن الذي تدفعه الدول الغنية من خلال لجوئها إلى الوقود الحيوي لفك ارتباطها بالنفط هو ازدياد جوع الفقراء.  وإضافة إلى ذلك تشارك الدول الغنية من خلال الدعم الكبير لمنتجاتها الزراعية في وضع العقبات أمام دخول منتجات الدول النامية إلى الأسواق العالمية."

وكل ذلك بحسب المصدر المذكور نصا ودون تعليق.

المصدر:dw-13-4-2008