بيان  لجنة محبي الزهراء  بالآجام بمناسبة رحيل فقيد العلم والتقوى آية الله السيد محمد رضا الشيرازي

 

ببالغ الحزن والأسى تعزي لجنة محبي الزهراء  بالآجام صاحب العصر والزمان - أرواحنا فداه - و المراجع والعلماء الأعلام بمناسبة رحيل الفقيه الكبير آية الله الفقيه السيد محمد رضا الشيرازي ( قدس سره ) النجل الأكبر للمرجع الديني الكبير الراحل آية الله العظمى السيد محمد الحسيني الشيرازي (قدس سره)  ونعزي بالأخص المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي (دام ظله) والسادة الكرام من آل الشيرازي والحوزات العلمية .

وبهذه المناسبة الأليمة أصدرت اللجنة البيان التالي :

بسم الله الرحمن الرحيم

قال النبي الأعظم  ﴿ إذا مات العالم ثلم في الإسلام ثلمة لا يسدها شيء ﴾ تتقدم لجنة محبي الزهراء  بالآجام ببالغ الحزن والأسى والمواساة إلى مقام صاحب العصر والزمان - أرواحنا فداه - وإلى سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي (دام ظله) بفاجعة رحيل الفقيه المجتهد الكبير آية الله السيد محمد رضا الشيرازي (قدس سره) النجل الأكبر لآية الله العظمى الإمام الراحل السيد محمد الحسيني الشيرازي (قدس سره) .

وفي حياته الكريمة كان الفقيد السعيد يقتدي بوالده الراحل في الاخلاق الحميدة ‏والزهد والتقوى والاجتهاد في طلب العلم والتعليم والتتلمذ على القرآن الكريم ‏والتدبّر فيه وتوجيه الشباب المؤمن الى قيم الرسالة والدرب القويم .

ونسأل العلي القدير بأن يتغمد الفقيد الكبير بواسع رحمته وأن يحشره مع أجداده الطيبين الطاهرين وأن يسكنه الفسيح من جنته ونعيمه وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان والأجر الجزيل.

إنا لله وإنا إليه راجعون

لجنة محبي الزهراء  بالآجام

26/ 5 /1429 هـ