برقية مكتب المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي (دام ظله) :

 

إلى كل من رئيس الوزراء و رئيس الجمهورية و رئيس و أعضاء مجلس النواب وباقي المسؤولين العراقيين

 

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

وبعد: لا يخفى على حضرتكم ما لمدينة كربلاء المقدسة من المكانة و الأهمية و التأثير في العراق والعالم الإسلامي.. وان أي استهداف لمقدساتها يتسبب بانهيار أمني كبير في هذا الوطن لا يحمد عقباه وتوتر وغليان في كثير من أنحاء العالم مما يتسبب سلباً على أوضاع الوطن.

كما لا يخفى عليكم استهداف التكفيريين والبعثيين المتواصل والمركز لهذه المدينة لغرض زعزعة الأمن والنظام في كل العراق وتخريب العملية السياسية واشعال الحرب الأهلية لغرض العودة إلى السلطة والتحكم بمصير الشعب.

لذا نطالبكم وبإصرار كبير لحفظ المقدسات وأرواح الأبرياء وحرماتهم بما يلي:

1ـ تفعيل الجهاز القضائي وإصدار أحكام العدالة عاجلاً بحق المجرمين وخصوصاً مرتكبي المجزرة الأخيرة ودون التواني مطلقاُ (وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَا أُوْلِي الْأَلْبَابِ) البقرة: 179.

2ـ جعل حزام أمني حول مدينة كربلاء المقدسة مضافاً إلى إحاطتها بأسلاك شائكة مكثفة وتخصيص دوريات رقابة أمنية شديدة لعدم اختراق.

3ـ تعبئة أبناء الشعب بواسطة قياداته العشائرية والدينية والاجتماعية والسياسية لحملة أمنية وطنية ورقابة شعبية بتشكيل لجان في المساجد والحسينيات للتخطيط والحفاظ على الأمن، فان شعبنا على أتم الاستعداد لتحمل مسؤولياته في هذه الظروف العصيبة.

4ـ محاسبة القيادات الأمنية التي تقع التفجيرات في دوائر سيطرتها حساباً شديداً وتنفيذ العقوبات بحق المهملين والخونة.

5ـ نصب أجهزة حديثة متطورة ومعدات ورجال أكفاء. وتأسيس مؤسسة استخبارات رصينة للكشف عن عصابات الجريمة قبل وقوعها. هذا وتحقيق الأمن مختبر لنجاحكم ووفاء وعودكم، ودمتم للدين والوطن والسلام عليكم.

 

11/ربيع الثاني/1428 هـ

 مكتب سماحة المرجع الديني آية الله العظمى

 السيد صادق الحسيني الشيرازي (دام ظله)

 كربلاء المقدسة