رداً على مقترح نيابي بتمديد فترة البرلمان الحالي :

                                         

 الجمعيات السياسية والكتل النيابية البحرينية ترفض تأجيل الانتخابات

 

طالبت الجمعيات السياسية والكتل النيابية بإجراء الانتخابات البرلمانية المقبلة في موعدها المقرر في أكتوبر/ تشرين الأول ،2006 ورفضت مقترحا تقدمت به إحدى الكتل النيابية بتمديد فترة البرلمان الحالي وتأجيل موعد الانتخابات إلى العام 2008.

واعتبر رئيس جمعية الوفاق الشيخ علي سلمان أن مقترح تأجيل الانتخابات في حال إقراره سيمثل «إساءة كبيرة إلى هذه التجربة»، بينما طالب رئيس جمعية المنبر الديمقراطي حسن مدن الدولة بأن «تفكر ببصيرة سياسية واعية، لأن لهذا المقترح عواقب غير محمودة». فيما شن رئيس جمعية «الميثاق» أحمد جمعة هجوما شرسا على مقدمي الاقتراح، معتبراً أن التأجيل «يمثل إخلالاً بالتوافق الديمقراطي». وعلى صعيد متصل، رفضت كتل نيابية مقترح التمديد للبرلمان الحالي، إذ قال النائب الأول لرئيس مجلس النواب عبدالهادي مرهون إن كتلته تدعو إلى «إجراء الانتخابات البرلمانية في وقتها، لترسيخ ثقافة الانتخابات في التقاليد الشعبية»، بينما رأى رئيس كتلة الاصالة الإسلامية النائب غانم البوعينين أن خيار التمديد «ليس من صلاحية الكتل لتقترحه، إذ يختص به جلالة الملك وحده، والإرادة الملكية تقف مع إقامة الاستحقاق النيابي في موعده».

هـذا وبدأت «وعد» بمناقشة المشاركة في الانتخابات حيث :

بدأت الهيئة المركزية لجمعية العمل الوطني الديمقراطي (وعد) في مارثون تقرير خيار المشاركة في الانتخابات البرلمانية المقبلة في عام 2006.

وعقدت الهيئة المكونة من 50 عضواً التي يرأسها الزعيم التاريخي للتيار عبدالرحمن النعيمي اجتماعاً ظهر أمس استغرق أربع ساعات متواصلة كان مفتوحاً لجميع أعضاء الجمعية بحضور مجموعة من الشخصيات الوطنية التي ساهمت في صوغ موقف الجمعيات الأربع من المسألة الدستورية، ورؤساء جمعيات التحالف الرباعي، وعرضت فيه ست أوراق عمل ترواحت بين دعوات المشاركة والمقاطعة.

وذكر رئيس الجمعية إبراهيم شريف أن «وعد» ستحسم مسألة المشاركة قبل نهاية يناير/ كانون الثاني المقبل. يشار إلى أن هناك توجها عاما للمشاركة من داخل الهيئة المركزية والجمعية العمومية. وأكد شريف أن الجمعية تتوقع أن تنتهي في الأسبوع المقبل من تقديم التعديلات المختلف عليها مع وزارة العدل تمهيداً لتوفيق أوضاعها مع قانون الجمعيات السياسية.

وذلك بحسب المصدر.

المصدر : الوسط البحرينية - 30-12-2005