مفاتيح القرن الحادي والعشرين

 

 

إسم الكتاب : مفاتيح القرن الحادي والعشرين

إسم المؤلف : جيروم بندي - تقديم كويشيرو ماتسورا

حجم الكتاب : 456 صفحة من القطع الكبير

الناشر : دار النهار - بيروت طبعة أولى - 2004

قراءة : عبدالواحد عبدالقادر علواني :عضو اتحاد الكتاب العرب  

 

كتاب هام جمع بين دفتيه مقالات وأبحاث لعدد كبير من الكتاب والمفكرين والفنانين والفلاسفة المعاصرين، يقدم لها المدير العام لليونسكو كويشيرو ماتسورا.وبعد ويمهد لها معد الكتاب، المقالات وزعت على خمسة محاور:

المحور الأول:

استشراف وحيرة: أي مستقبل للمستقبل، وفيه بحث حول تعدد أشكال المستقبل، وبحوث أخرى حول آفاق المستقبل يكتب فيه العديد من الكتاب من مشارب وجغرافيات مختلفة عن هذا المستقبل آفاقه المحتملة والمأمولة.

المحور الثاني:

مستقبل الجنس البشري، مستقبل المعمورة: نحو إبرام عقد طبيعي، ويبحث هذا المحور في القضايا الديمغرافية والسكانية والاجتماعية والصحية، وقضايا التلوث والبيئة والغذاء والدواء، وآفاق الطاقة الحالية والطاقة البديلة، وافاق غزو الفضاء. وهذا المحور غني بموضوعات حيوية كثيرة.

المحور الثالث:

الأقاليم الجديدة للثقافة والتعددية والتربية نحو عقد ثقافي؟

لعل هذا المحور هو لب الكتاب وفيه بحوث قيمة على صعيد التبادل الثقافي والفكري ، وما يمكن أن يفرزه المستقبل من صدامات وتفاعلات ثقافية، وما مستقبل التراث واللغات المختلفة والأدب والأهواء والفنون، وقضايا الذكاء الاصطناعي، والحدود الجديدة للتربية وفي ختام المحور مقالات بالغة الأهمية لبودريارد وفيتيموو إيزومورا.

المحور الرابع:

 لنتعلم العيش معا: نحو عقد اجتماعي جديد؟

القضايا الرئيسية التي تشغل البشرية على الصعيد الاجتماعي كقضايا الديمقراطية وحقوق الانسان ووضع المرأة والطفولة ومشكلات العمل والعمالة والمدينة المعاصرة ، وتشكل يوتوبيات جديدة.

المحور الخامس:

 العالم والعولمة: نحو عقد أخلاقي جديد.

بحث في العولمة وخطط التنمية ومحاربة الفقر، ومستقبل القارة الإفريقية، وفي نهاية هذا المحور مقالتان لبطرس غالي الامين العام السابق للأمم المتحدة، وجاك أتالي المستشار السياسي الفرنسي المعروف بدراساته المستقبلية.

ويبقى السؤال:

هل الزاد الذي تزودنا به ينفعنا حقا أم إنه يثقل كواهلنا ليس إلا ؟

وكل ذلك نصا بحسب قراءة عبدالواحد عبدالقادرعلواني في المصدر .

المصدر : http://www.hewaraat.com