كلينتون ورومني يفوزان في الانتخابات التمهيدية للرئاسة الأميركية بولاية نيفادا

 

 

أفادت توقعات شبكتي NBC وCBS التلفزيونيتين، أن الديموقراطية هيلاري كلينتون فازت السبت في المجالس الانتخابية التي أجريت في نيفادا، محققة بذلك انتصارها الثاني للفوز بترشيح حزبها إلى الانتخابات الرئاسية الأميركية وأفادت الأرقام الرسمية للحزب الديموقراطي في نيفادا، أن هيلاري كلينتون حصلت على 50.17 بالمئة من 69 بالمئة من الأصوات التي فرزت، متقدمة على السناتور باراك أوباما (16.45 بالمئة) وجون إدواردز (38.4 بالمئة).

وقد فازت كلينتون حتى الآن في الانتخابات التمهيدية التي أجريت في نيوهامشر في الثامن من يناير- كانون الثاني، متقدمة على أوباما الذي كان فاز في آيوا وبذلك تتقدم هيلاري كلينتون على منافسها الرئيسي بفضل هذا الفوز في ولاية تعد أقلية كبيرة أصولها من أميركية اللاتينية وتأتي هذه المجالس الانتخابية قبل الانتخابات التمهيدية الديموقراطية في كارولاينا الجنوبية المقررة السبت المقبل.

وسائل الإعلام الأميركية تشير إلى فوز رومني في نيفادا

أعلنت وسائل الإعلام الأميركية فوز حاكم ماساشوسيتس السابق الجمهوري ميت رومني في الانتخابات التمهيدية لاختيار مرشح الحزب الجمهوري للرئاسة في ولاية نيفادا التي لم يقم فيها المرشحون الآخرون أي حملات انتخابية وأكدت شبكات NBC وCBS وABC وFox فوز رومني الذي سبق أن فاز الثلاثاء في ميشيغان ونظمت هذه المجالس الانتخابية السبت للحزبين الجمهوري والديموقراطي وفي الجانب الجمهوري كان رومني الوحيد من بين المرشحين الذي قام بحملة في نيفادا إذ فضل الآخرون التركيز على كارولاينا الجنوبية حيث تجرى أيضا السبت الانتخابات التمهيدية.

وكل ذلك بحسب المصدر المذكور نصا ودون تعليق.

المصدر:radiosawa-20-1-2008